Read الحب لا يفنى ولا يستحدث من عدم by وليد الرجيب Free Online


Ebook الحب لا يفنى ولا يستحدث من عدم by وليد الرجيب read! Book Title: الحب لا يفنى ولا يستحدث من عدم
The size of the: 35.82 MB
Edition: دار الفارابي
Date of issue: 2011
ISBN: No data
ISBN 13: No data
The author of the book: وليد الرجيب
Language: English
Format files: PDF

Read full description of the books:

كنت قد عملت جلسات العودة للحياة السابقة past life regression ، لمئات من العملاء في عيادتي وأماكن أخرى، وكانت النتائج مذهلة لهم ولي، واستفدنا من هذه التقنية لمعالجة جروح الماضي، والمؤثرة في حياتهم الحاضرة، مثل بعض حالات الفوبيا، التي لا يوجد لها جذور في حياة أو طفولة البعض، كما زارني بعض الأشخاص من الكويت، أو من بلدان عربية، فقط لمعرفة من كانوا في الحياة السابقة، والاستمتاع بهذه المعرفة، أو اكتشاف مواهبهم وإمكانياتهم السابقة.
وعملت جلسات العودة إلى الماضي لنفسي، فاكتشفت أنني كنت شاعراً إنجليزياً، قد يكون أسمي "جون هوبكنز"، وذلك في أعوام 1800م، والحياة التي قبلها، في أعوام 1700م، كنت كاتباً في البلاط الملكي البريطاني، ومتُّ كبيراً بالسن، ورأيت نفسي وأنا أموت، أما الحياة السابقة والثالثة فقد كنت في الحضارة الإغريقية، وهذا يفسر حبي لأجواء البحر المتوسط، وكل ما يتعلق به، وكذلك حبي للتاريخ اليوناني، وقصص الإلياذة منذ كنت صغيراً.
من المقدمة

Read Ebooks by وليد الرجيب



Read information about the author

Ebook الحب لا يفنى ولا يستحدث من عدم read Online! كاتب وروائي كويتي، نشر عدد من المجموعات القصصية، كما نشر رواية بدرية التي نالت شهرة كبيرة في الساحة الأدبية العربية منذ عام 1989م، وكتب عنها الكثير من النقاد العرب
نشر كتابين عن فن وعلم التنويم، والعلاج بالطاقة الكونية "ريكي"، حيث يعمل استشاري نفسي واجتماعي، وأستاذ دولي بالتنويم وممثل الجمعية الأمريكية للمنومين وعضو البورد فيها، إضافة إلى تخصصات أخرى في العلاج والتنمية الذاتية
حاصل على جائزتين في الأدب، الأولى من مؤسسة التقدم العلمي في الكويت عام 1994م، والثانية جائزة الدولة التشجيعية من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في الكويت عام 1997م



Ebooks PDF Epub



Add a comment




Read EBOOK الحب لا يفنى ولا يستحدث من عدم by وليد الرجيب Online free

Download PDF: -.pdf الحب لا يفنى ولا يستحدث من عدم PDF